شات الشله

اسباب ألم أسفل الظهر عند النساء

اسباب ألم أسفل الظهر عند النساء seha 43 1465171991

مرحبًا بكم في شات قلوب السعودي ويسعدنا انا نقدم لكم موضوعنا تعتبرآلام الظهر من الآلام الشائعة عند النساء، وخاصة ألم أسفل الظهر، وتعتبر النساء أكثر الفئات إصابة به لما تتعرض له من تغيرات فسيولوجية مستمرة لجسمها، مثل الدورة الشهرية والحمل المتكرر، حيث إنّها من أكثر الما هى اسباب التي تسبب آلام الظهر، وتصل نسبة الإصابة عند الإناث بمعدل ثماني نساء من أصل عشرة يصبن بهذا الألم.

ما هى اسباب ألم أسفل الظهرعند النساء

  • الدورة الشهرية (الطمث): عادة ما يصاحب نزول الطمث آلام متنوعة في جسم المرأة، بالإضافة إلى تقلب مزاجها وسوء في حالتها النفسية جراء إفراز هرمون الأستروجين والذي يؤثر ويسبب هذه الأعراض، حيث ينتج عنه أيضاً آلام في الأثداء والحوض وعظام الظهر وفقراته، وغالباً ما تكون هذه الأعراض مؤقتة تنتهي بانتهاء الحيض.
  • قرحة عنق الرحم: يعتبر ألم أسفل الظهر من أعراض الإصابة بقرحة عنق الرحم.
  • التهابات الرحم أو المجاري التناسلية: تسبب هذه الالتهابات آلام في أسفل الظهر.
  • انزلاق الغضاريف: عادة ما تكون هذه الحالة نتيجة السلوكيات الخاطئة والحركات غير السليمة التي تقوم بها المرأة أثناء القيام بأعمال المنزل، أو رفع أحمال ثقيلة، تسبب انزلاق الغضاريف الذي ينتج عنه آلام في الظهر.

ما هى اسباب الألم عند الحامل

  • في فترة الحمل يزيد إفراز بعض الهرمونات بالجسم، والتي تؤثر على الأنسجة والأربطة حول الحوض وتسبب ضعفها.
  • من عادة الحوامل المشهورة منذ القدم هي المشي بطريقة تجعل ظهرالحامل مقوساً للداخل، وهذه الطريقة تزيد من آلام أسفل الظهر.
  • نمو الجنين وخاصة في مراحل متقدمة من الحمل، والذي يزيد من ضغط الجنين على الفقرات الموجودة اسفل الظهر، والتي ينتج عنها آلام جراء الضغط الشديد والمتزايد عليها، وأيضاً نتيجة الثقل الذي يتركز في مناطق معينة.
  • زيادة وزن الحامل بشكل كبير فوق الطبيعي.
  • بعض النساء يعانين من آلام أسفل الظهر طيلة فترة الحمل وما بعد الحمل بعدة أشهر.

الوقاية من ألم أسفل الظهر

لتجنب ارتخاء أنسجة وأربطة الحوض والظهر، يجب ممارسة تمارين رياضية يومية تتركز على منطقة الحوض، ومن احسن وأفضل التمارين أو الرياضات هي المشي، كما وتساعد هذه التمارين على الحد من السمنة، وتقلل من تزايد الوزن أثناء الحمل، والذي يؤدي إلى آلام في أسفل الظهر، بالإضافة إلى اتباع الأمور الصحيحة في حركات المرأة في ممارساتها اليومية، كما ويفضل لبس الأحذية المريحة للنساء بشكل عام بغض النظر كانتْ حاملاً أو لا، بالإضافة إلى المحافظة على تناول الأغذية الغنية بالكالسيوم لتقوية وتنمية العظام، وتجنب هشاشتها وآلامها، أمّا المرأة الحامل أو الحائض فيجب تناول كميات أكبر من الكالسيوم في هذه الفترة.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً